الشيخ علي بابير يدعوا لحماية المسيحيين والديانات الاخری

3٬749

عربي / انكليزي

الشيخ علي بابير لغير المسلمين : لهم ما لنا وعليهم ما علينا الشيخ علي بابير يدعوا لحماية المسيحيين والديانات الاخری فيما يتعلق بموقف الإسلام والمسلمين تجاه غير المسلمين سواء كانوا يهوداً أو مسيحيين أو بوذيين أو صابئة أو إيزيديين، أي كل أولئك الذين يعيشون مع المسلمين في الأوطان الإسلامية فإن موقف المسلمين الفاهمين لدينهم تعبر عنه القاعدة الشرعية التي تبناها علماء الإسلام، وهي واردة في الحديث النبوي الشريف التي نصت عليه إتفاقية الرسول “صلى الله عليه وسلم” مع نصارى نجران وأوردها (محمد حميدالله) في كتابه (الوثائق السياسية للعهد النبوي والخلافة الراشدة) وهي قاعدة (لهم ما لنا وعليهم ما علينا) أي إن غير المسلمين لهم نفس الحقوق التي للمسلمين وعليهم ذات الواجبات التي على المسلمين، ما عدا الخصوصيات الدينية لكل منهم، فليس للمسلمين التدخل في الخصوصيات الدينية لغير المسلمين، كما أنه ليس لغير المسلمين الحق في التدخل بخصوصيات الدينية للمسلمين. وقد فصلت هذا الموضوع في كتابي باللغة الكوردية (الإسلام والسلطة) في الجزء الرابع تحت عنوان: (غير المسلمين في المجتمع الإسلامي) وكذلك في كتابي المترجم للعربية (مسائل عصرية رائجة) في الموضوع الأول تحت عنوان (أسس التسامح والتعايش في القرآن الكريم) ذكرتها بالتفصيل حيث إن من البديهيات المعروفة في الإسلام أن يكون للمسلمين أحسن علاقة وأجمل تعامل مع غير المسلمين من حيث الدفاع عن أرواحهم وأعراضهم وأموالهم وكرامتهم وحرياتهم وحقوقهم، فهم حلفاء المسلمين وشركائهم في الوطن، وقد ورد في الكتب الشرعية مصطلح (أهل الدار) للمواطنين الذين يشاركون المسلمين في أوطانهم فهم جميعاً مشتركون في الحقوق والواجبات باستثناء الخصوصيات الدينية لكلٍ منهم. مقطع فيديو للشيخ علي بابـيـر أمير الجماعة الإسلامية الكوردستانية حول التعاييش بين إتباع الديانات جميعاً، الفيديو مترجم الى العربية والإنكليزية في الرابط التالي: www.youtube.com/watch?v=C7eQCCsVX_E

www.facebook.com/MediaAmeerOffice/videos/1448963395165148/ Sheikh Ali Babir to non-Muslims: they enjoy all the rights that we have, and they carry out all the duties as we do Sheikh Ali Babir’s call for the protection of Christians and the followers of other religions The Muslims’ understanding of Islam concerning the attitude towards non-Muslims (be them Jews, Christians, Buddhists, Sabians or Yezidis and all those who live with Muslims in the Muslim majority countries), is expressed in the legal principle adopted by the Islamic scholars derived from the agreement of the Prophet (peace be upon him) with the Christians of Najran. It is an established rule that ‘they enjoy all the rights that we have, and they carry out all the duties that we do.’ Narrated by Muhammad Hamidullah in his book ‘The History of Political Documents of the Covenant and the Grand Caliphate.’ Non-Muslims enjoy the same rights and carry out the same duties as Muslims do, excluding the religious specificities of each of them -Muslims are not allowed to interfere in the religious peculiarities of non-Muslims, and this also applies to non-Muslims, as they are not allowed to interfere in the religious affairs of Muslims. I have written about this subject in my book ‘Islam and Authority’ in the fourth volume entitled ‘non-Muslims in Islamic society’ (in Kurdish), and in my book ‘Contemporary Issues’ in the first chapter entitled ‘Foundations of Tolerance and Coexistence in the Holy Quran,’ (in Arabic). It is one of the renowned axioms in Islam that Muslims have the best relations and the best dealings with non-Muslims in terms of defending their lives, their belongings, their dignity, their freedoms and their rights -as they are citizens in a homeland together with Muslims. This principle has been established in the books of Shari’a that all citizens, regardless of their religious differences, enjoy the same rights and carry out the same duties, as I mentioned earlier. Video clip of Sheikh Ali Babir, the leader of the Kurdistan Islamic Komal, on the coexistence among followers of all religions, video translated into Arabic and English in the following link: www.youtube.com/watch?v=C7eQCCsVX_E www.facebook.com/MediaAmeerOffice/videos/1448963395165148/

 

تعليقات
Loading...